آخر خبر
اخبارك في موعدها

أي أوراق نقدية بالدولار الأمريكي أقل من عام 2021 لن تكون مقبولة وتعتبر ملغية التعامل اعتبارا من يناير 2023

وكالات – آخر خبر

تتمة للاجتماع الاستثنائي الذي اختتم للتو والذي عقد في واشنطن العاصمة في 2 نوفمبر 2022 بين بنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي ومكتب المراقب المالي للعملة وصندوق النقد الدولي والبنك الدولي ومحافظي البنوك المركزية في أفريقيا ، حددت حكومة الولايات المتحدة الأمريكية موعدا لفرض قيود على ورقة العملة القانونية المقبولة للدولار الأمريكي فقط 2021 ومافوق وكل الطبعات ماقبل 2021 ستعتبر ملغيه ولا قيمه لها ، وتلك القوانين والتي ستبدأ في 31 يناير 2023.

يشير القيد إلى أن أي ورقة نقدية بالدولار الأمريكي مطبوعة قبل تاريخ 2021 لن يتم قبولها بعد الآن عالميآ ولن تكون عملة قانونية في أي مكان في العالم.
ويهدف هذا الجهد إلى الحد من مليارات الأموال غير المشروعة من الأوراق النقدية الدولارية المخزنة في جميع أنحاء القارة الأفريقية ايضآ والاسيويه والناشئة عن المخدرات والإرهاب والاختطاف والأموال من السياسيين الفاسدين.
وكجزء من إنفاذ خطة العمل الصارمة، ستعين للمصارف المركزية الأفريقية والاسئويه وكيل خاص من مكتب المراقب المالي للعملة، مدير المصرف الوطني للولايات المتحدة الأمريكية، لفحص جميع تدفقات المعاملات الدولارية الداخلة والخارجة.
ويشير التقرير أيضا إلى أن الرئيس الأمريكي كتب أيضا إلى الحكومة البريطانية والاتحاد الأوروبي للقيام بجولة في نفس الخط وإعادة تصميم عملاتهما وفقا لذلك لإحباط أولئك الذين لديهم أموال تم الحصول عليها بطرق غير مشروعة بالدولار الأمريكي والجنيه الإسترليني واليورو مثل الدول التي عملت انقلاب وصادرت العملات والان مخزنه لديها بدون قانون وتعتبر تلك الاموال بحكم القانون الامريكي الجديد ملغيه ولايجب القبول بها بلتعاملات.

شاركها على
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.